رئيس جديد يؤيد تصريحات نظيره البرازيلي حول ما تفعله اسرائيل بالفلسطينيين في غزة

أخبار العالم

رئيس جديد يؤيد تصريحات نظيره البرازيلي حول ما تفعله اسرائيل بالفلسطينيين في غزة
انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/x0o1

أيد الرئيس الكولومبي غوستافو بيترو تصريحات الرئيس البرازيلي لويز إيناسيو لولا دا سيلفا حول تنفيذ إسرائيل إبادة جماعية في قطاع غزة، ودعا إلى الوقف الفوري للعنف في فلسطين.

وكتب بيترو على منصة "إكس": "أعرب عن تضامني الكامل مع رئيس البرازيل لولا (دا سيلفا). إن ما يحدث في قطاع غزة إبادة جماعية، ويقتل الآلاف من الأطفال والنساء وكبار السن. لولا دا سيلفا ببساطة قال الحقيقة، ويجب الدفاع عن الحقيقة، وإلا فسوف تدمرنا البربرية".

وأضاف الرئيس أن "المنطقة بأكملها يجب أن تتحد من أجل الوقف الفوري للعنف في فلسطين. ويجب أن يكون لقرار محكمة العدل الدولية بشأن إسرائيل تطبيق وعواقب في العلاقات الدبلوماسية لجميع الدول".

وهذا هو ثاني رئيس بعد مادورو يؤيد تصريحات الرئيس البرازيلي حول ما تفعله اسرائيل بالفلسطينين  

ويوم الأحد الماضي، اتهم الرئيس البرازيلي إسرائيل بارتكاب "إبادة" بحق المدنيين الفلسطينيين بغزة، مشبها ما تقوم به إسرائيل بمحرقة اليهود إبان الحرب العالمية الثانية.

ومن جانبها، أعربت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أمس الأحد، عن امتنانها لتصريحات الرئيس البرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا التي وصف فيها ما يتعرض له قطاع غزة بـ "المحرقة" النازية.

فيما أعلن وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس، الرئيس البرازيلي لولا دا سيلفا شخصا غير مرغوب فيه، واستدعى السفير البرازيلي لدى إسرائيل فريدريكو ماير ووبخه فيما يتعلق بتصريحات لولا دا سيلفا.

كما أعلنت الولايات المتحدة مساء اليوم الثلاثاء، رفضها لتصريحات الرئيس البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا التي شبه فيها الحرب الإسرائيلية على غزة بالمحرقة النازية.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا