اكتشاف علاقة ثنائية الاتجاه بين فرط نشاط المثانة والنوم السيء

الصحة

اكتشاف علاقة ثنائية الاتجاه بين فرط نشاط المثانة والنوم السيء
صورة تعبيرية
انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/wjd3

توصلت دراسة حديثة إلى أن هناك علاقة ثنائية الاتجاه بين فرط نشاط المثانة (OAB) وأنماط النوم السيئة.

وقام زيشاو لو، من جامعة صن يات صن في شنتشن، الصين، وزملاؤه بتقييم العلاقة بين فرط نشاط المثانة وأنماط النوم.

ويتسبب فرط نشاط المثانة، والذي يُطلق عليه أيضا اسم المثانة مفرطة النشاط (OAB)، في الشعور برغبة ملحة ومفاجئة في التبول، وهو ما قد يصعب السيطرة عليه.

وقد تشعر أنك بحاجة إلى التبول عدة مرات خلال النهار والليل، وقد تعاني أيضا من تسرب لاإرادي للبول، ما يعرف باسم سلس البول الملح.

وشملت الدراسة بيانات 16978 مشاركا في المسح الوطني لفحص الصحة والتغذية (2007 إلى 2014).

وتم استخراج البيانات من خلال عوامل تشمل التركيبة السكانية والسلوكيات الغذائية والصحية وقياسات الجسم ومعلومات المرض. وتم تضمين ثلاثة عوامل، والتي تراوحت من 0 إلى 3، بحيث يكون التعبير عن درجة النوم من 0 إلى 1 كنمط نوم سيئ و2 كنمط نوم متوسط، و3  كنمط صحي.

ووجد الباحثون أن خطر الإصابة بفرط نشاط المثانة لدى المرضى الذين يعانون من أنماط نوم متوسطة وضعيفة زاد بنسبة 26 و38% على التوالي.

وكانت هناك ارتباطات كبيرة ملحوظة بين فرط نشاط المثانة الخفيف، والمعتدل والشديد، مع انتشار فرط نشاط المثانة أعلى بكثير في المرضى الذين يعانون من أنماط نوم سيئة والعكس صحيح.

وقال الباحثون: "باختصار، أشارت الدراسة إلى أن هناك علاقة إيجابية بين فرط نشاط المثانة والمشكلات المتعلقة بالنوم الأسوأ. وأظهرت نتائجنا أن انتشار فرط نشاط المثانة كان أعلى بكثير في المرضى الذين يعانون من أنماط نوم سيئة، وأن انتشار أنماط النوم الأسوأ كانت أعلى بكثير في مرضى فرط نشاط المثانة".

وتابعوا: "تشير هذه النتائج إلى أنه ينبغي إجراء المزيد من الدراسات المستقبلية للتحقيق في العلاقة السببية والآليات المرضية بين النوم و فرط نشاط المثانة".

نشرت الدراسة مفصلة على الإنترنت في 13 نوفمبر في مجلة BMC Urology.

المصدر: ميديكال إكسبريس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا