وزيرة مغربية تصدر بيانا بشأن نشر "صورة مزعومة" لها مع مدير مجموعة تجارية أسترالية

أخبار العالم

وزيرة مغربية تصدر بيانا بشأن نشر
بين ليلى بنعلي، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة في المغرب
انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/xmgd

علقت وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة المغربية ليلى بنعلي الاثنين على صورة نشرتها صحيفة أسترالية مؤكدة أنها تندرج ضمن حملة تضليلية تستهدفها منذ العام الماضي.

وفي في أول رد فعل على الخبر الذي تناقلته وسائل إعلام أسترالية ومحلية، أكدت بنعلي في بيان مقتضب على هامش جلسة مجلس النواب الأسبوعية، أن الأمر استهداف متواصل لها منذ العام الماضي رافضة الخوض في تفاصيل الخبر.

وزيرة مغربية تصدر بيانا بشأن نشر  صورة الوزيرة المتداولة في الإعلام الأسترالي

وشككت مصادر مطلعة مقربة من بنعلي في الصورة المنشورة من قبل الصحيفة الأسترالية باعتبار أن البنية الجسدية للسيدة بالصورة لا تشبه بنية الوزيرة، موضحة أن زيارتها لباريس محكومة ببروتوكول صارم يتضمن التنسيق مع المصالح الدبلوماسية التي تعين لها سائقا يرافقها في تحركاتها المهنية، إضافة إلى التقارير المنجزة من قبل مصالح اليقظة الاقتصادية حول أي مشاركة أو حدث اقتصادي أو مالي يضم مسؤولين مغاربة في الخارج.

وعقدت بنعلي اجتماعا مع أعضاء ديوانها ومستشاريها لمناقشة مضامين المقال المنشور من قبل الصحيفة الأسترالية وسبل التفاعل مع المعطيات الواردة فيه بالنظر إلى خطورتها، حيث تمس سمعتها الشخصية وتلمح إلى تضارب المصالح واستغلال نفوذها لمصلحة رجل الأعمال الأسترالي الذي تزعم الصحيفة ارتباطه بعلاقة عاطفية مع الوزيرة.

جاء ذلك عقب تداول وسائل إعلام أسترالية صورة زعمت أنها جمعت بين ليلى بنعلي والمدير العام لمجموعة “فورتيسكيو” وبين أندرو فوريست، حيث أرفقتها بمقال يلمح إلى علاقة عاطفية بين المسؤولين وشبهة تضارب المصالح بينهما.

 وذلك بعدما استقبلت بنعلي فوريست في فبرار الماضي ضمن وفد من مجموعته في الرباط، في سياق محادثات ثنائية.

وزعمت صحيفة "دي أوستراليان" أن الصورة التي نشرتها لبنعلي وأندرو فوريست في "لحظة حميمية" تعود إلى أكثر من أسبوع حين كانت في زيارة عمل إلى باريس، حيث التقطت الصورة بالمقاطعة الرابعة.

 فيما استدلت الصحيفة على صحة المعلومات الواردة في المقال الذي نشرته برد فعل مصلحة التواصل في مجموعة “فورتيسكيو”، التي لم تؤكد أو تنف صحة الخبر.

المصدر: هيسبرس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا