السكرتيرة الصحفية لبايدن تقطع إحاطة إعلامية إثر سؤال محرج

أخبار العالم

السكرتيرة الصحفية لبايدن تقطع إحاطة إعلامية إثر سؤال محرج
انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/wjg5

تهربت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض كارين جان بيير، من الرد على سؤال عما إذا كان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد تلقى أموالا من شركة Owasco PC المملوكة لابنه هانتر.

وأشارت صحيفة The Daily Caller، إلى أن جان بيير، أنهت بعد ذلك على عجل الإحاطة الإعلامية.

خلال مؤتمر صحفي يوم الاثنين، سأل فيل ويجمان مراسل Real Clear Politics، السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض عما إذا كان الرئيس بايدن قد استلم فعلا المال من نجله، ولماذا تم التوصل إلى مثل هذا الاتفاق إذا لم يكونا قد قاما معا بتنفيذ بزنس مشترك.

وخلال ردها قالت جان بيير، قبل أن تغلق مجلد ملاحظاتها وتنهي الإحاطة الإعلامية بجلسة واحدة وتغادر المنصة: "يجب أن أكون واضحة معك: لم أطلع على هذا التقرير، لذا سأضطر إلى إحالتك إلى زملائي في مكتب مستشار البيت الأبيض بشأن هذه القضية بالذات".  

وكانت لجنة الرقابة والمساءلة بمجلس النواب الأمريكي، قد أصدرت في وقت سابق بيانا يفيد بأن شركة Owasco PC تلقت أموالا من "شركات مرتبطة بالدولة الصينية وأفراد وشركات أجنبية أخرى".

ووفقا لهذه اللجنة، تظهر المدفوعات المالية المقدمة لجو بايدن أن الرئيس، على عكس تصريحاته الخاصة، "كان على علم بمخططات استغلال النفوذ التي تمارسها عائلته وشارك فيها واستفاد منها".

ومن المعروف، أن اللجنة المذكورة، تحقق في تورط مفترض للرئيس الأمريكي في معاملات تجارية لأقاربه، الذين يزعم أنهم أساءوا استغلال منصبه الحكومي لتحقيق الربح في جميع أنحاء العالم.

المصدر: نوفوستي

 

 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا