الولايات المتحدة وبريطانيا استخدمتا سلسلة ألعاب عسكرية في خطة الهجوم الأوكراني المضاد

أخبار العالم

الولايات المتحدة وبريطانيا استخدمتا سلسلة ألعاب عسكرية في خطة الهجوم الأوكراني المضاد
انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/wjdb

كشف مسؤولون غربيون أن الولايات المتحدة وبريطانيا استخدمتا سلسة ألعاب عسكرية تكتيكية لمساعدة أوكرانيا في وضع خطة هجومها المضاد.

ونقلت صحيفة "واشنطن بوست" عن عدد من المسؤولين  من أوكرانيا والولايات المتحدة والدول الأوروبية، أن عسكريين  أمريكيين وبريطانيين وأوكرانيين استخدموا 8 ألعاب عسكرية تكتيكية في الأشهر الأولى من عام 2023 في قاعدة الجيش الأمريكي في فيسبادن بألمانيا.

وقالت إن المخططين أجروا التدريبات باستخدام برامج المناورات المتخصصة وجداول بيانات Excel، وفي بعض الأحيان ببساطة عن طريق تحريك قطع على الخريطة.

ووفقا للصحيفة حضر كبار المسؤولين، بمن فيهم الجنرال مارك ميلي، رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية آنذاك، والعقيد ألكسندر سيرسكي، قائد القوات البرية الأوكرانية، العديد من عمليات المحاكاة وتم إطلاعهم على النتائج.

وبحسب المسؤولين الذين كشفوا هذه التفاصيل، فإنه على الرغم من خطة الهجوم التي تم وضعها بشكل مشترك، فقد اختلف المسؤولون حول الإستراتيجية والتكتيكات وتوقيت التنفيذ.

وقد بدأ الهجوم المضاد الأوكراني في الرابع من يونيو، وبعد 3 أشهر، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن  "الهجوم المضاد" لم يتوقف بل "فشل" في تحقيق اي من أهدافه.

وقال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو في بداية ديسمبر، فقدت قوات كييف أكثر من 125 ألف شخص و16 ألف قطعة سلاح خلال "الهجوم المضاد" الذي استمر 6 أشهر.

وأكد شويغو أن قوات كييف فشلت في تحقيق اي من أهدافها ولم تتمكن من اختراق خطوط دفاعات القوات الروسية.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا