"القاهرة ترفض منح التأشيرة للإسرائيليين".. الإعلام العبري يتحدث عن السياحة في مصر بعد الحرب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/x0sb

كشف التلفزيون الإسرائيلي في تقرير له اليوم الأربعاء أنه رغم الحرب في غزة وتوقف مصر عن منح التأشيرات للإسرائيليين، إلا أن عشرات السياح الإسرائيليين زاروا مصر.

وقال موقع mako التابع للقناة العاشرة الإسرائيلية، إنه على الرغم من تحذير السفر الشديد وجريمة القتل في الإسكندرية التي وقعت يوم 8 أكتوبر من العام الماضي وراح فيها عدد من الإسرائيليين، إلا أن العشرات من الإسرائيليين وصلوا إلى مصر في الأشهر الأخيرة.

وقال بعض السائحين الإسرائيليين إنهم واجهوا مشكلة مع السفارة المصرية في إسرائيل، التي رفضت إصدار تأشيرات لهم، رغم أن هذا مخالف لاتفاقيات السلام، حيث قالت السفارة لهم إنه إذا كان الأمر صعبا في السابق، فلا توجد فرصة اليوم على الإطلاق.

وأشار التلفزيون الإسرائيلي إلى أنه منذ بداية الحرب على غزة، تدهورت العلاقات بين إسرائيل ومصر، ودخلت البلاد في قائمة تحذيرات السفر الشديدة وخرجت مظاهرات قليلة ضد إسرائيل في الشوارع. بالإضافة إلى ذلك، في 8 أكتوبر، قُتل سائحان إسرائيليان كانا يسافران ضمن مجموعة منظمة في الإسكندرية.

وعلى الرغم من كل شيء، قرر عشرات الإسرائيليين، خلال الأشهر الأربعة الماضية، الذهاب في إجازة أو في رحلات عمل، مع العلم أنهم يخاطرون بحياتهم.

وقالت إحدى الإسرائيليات التي سافرت إلى مصر مع زوجها: "لدينا أصدقاء في القاهرة والإسكندرية.. لقد اعتقد أفراد العائلة والأصدقاء أننا مجانين للسفر إلى مصر في منتصف الحرب، لكننا استمتعنا كثيرا لمدة أسبوعين ولم نقل إننا إسرائيليون".

وكان شرطي مصر قد أطلق النار من سلاحه الشخصي خلال تواجد فوج إسرائيلي سياحي في منطقة عامود الصواري، في الإسكندرية يوم8 أكتوبر الماضي تزامنا مع إطلاق عملية "طوفان الأقصى".

وقال المصدر الأمني إن "اثنين من أعضاء أحد الأفواج السياحية الإسرائيلية لقيا مصرعهما وأحد المصريين وأضيب آخر بجروح، حيث تم على الفور القبض على عنصر الشرطة".

المصدر: التلفزيون الإسرائيلي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا